كيف يعامل الاحتلال الشيخ رائد صلاح في السجن؟

مددت محكمة الصلح الإسرائيلية في حيفا المحتلة، اعتقال شيخ الأقصىرائد صلاح، حتى السادس من سبتمبر المقبل.

وقررت قاضية المحكمة تمديد اعتقال الشيخ صلاح حتى يوم الأربعاء السادس من سبتمبر المقبل، مشيرة الى أن المحكمة ستنظر بتمديد اعتقال الشيخ صلاح حتى انتهاء الاجراءات القانونية.

ورفع محامو الشيخ صلاح طلب تحويل الشيخ صلاح للحبس المنزلي، غير أن المحكمة رفضت ذلك.

وسمحت القاضية لزوجة الشيخ رائد صلاح ووالدته وبناته بالاقتراب منه والتحدث معه.

وكشف الشيخ رائد صلاح داخل المحكمة، عن سوء الأوضاع التي يعيشها داخل السجن، وسوء معاملة السجان الإسرائيلي له.

ونقل مصادر عن الشيخ صلاح من داخل المحكمة، قوله: “أنا أعيش في السجن داخل الحمام، وأصلي في الحمام وبالمرحاض، بل أنام بالمرحاض”.

وتابع: “عندما سألت لماذا؟ قالوا لسنا نحن من يقرر، وكذلك تم نصب كاميرتين لمراقبتي، ما أمر به حتى الحيوانات لا تقبله”.

تعقد محكمة الصلح الإسرائيلية في حيفا بالداخل الفلسطيني المحتل الاثنين الساعة 11 صباحا، جلسة للنظر في ملف اعتقال شيخ الأقصى ورئيس الحركة الإسلامية في الداخل رائد صلاح.

وكانت المحكمة أمرت خلال جلسة سابقة عقدت الخميس الماضي بتمديد اعتقال الشيخ صلاح والبت في اعتقاله حتى انتهاء الإجراءات القانونية.

وجرى اعتقال الشيخ رائد صلاح فجر الثلاثاء 15 أغسطس/آب الجاري، بعد أن اقتحمت قوات كبيرة من الشرطة الإسرائيلية والأذرع الأمنية منزله في مدينة أم الفحم وقامت بعد تفتيش المنزل ومصادرة حاسوبين، بإبلاغ الشيخ رائد بمرافقتهم وأنه قيد الاعتقال.

اترك رد