الكويت تدعو لجلسة طارئة للبرلمان العربي لبحث انتهاكات الاحتلال ضد “الأقصى” البرلمان العربي

دعا رئيس مجلس الأمة (البرلمان) الكويتي مرزوق الغانم اليوم إلى عقد جلسة طارئة للاتحاد البرلماني العربي لبحث تداعيات الموقف المتصاعد في مدينة القدس والانتهاكات الصهيونية المستمرة لحرمة المسجد الأقصى.

جاء ذلك في رسالة بعث بها الغانم إلى رئيس الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس النواب المغربي الحبيب المالكي، بحسب وكالة الانباء الكويتية.

وقال الغانم في رسالته إنه “بالنظر إلى استمرار العدو الإسرائيلي في انتهاك حرمة المسجد الأقصى ومنع شعبنا الفلسطيني من الدخول إليه والصلاة فيه وفي ظل استمرار سلطات الاحتلال في ممارسة كل أنواع الغطرسة والاستبداد بحق أشقائنا الفلسطينيين أتوجه إلى معاليكم بضرورة طلب عقد جلسة طارئة للاتحاد البرلماني العربي في المملكة المغربية الشقيقة أو في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة وفي أقرب فرصة ممكنة”.

وأضاف أن “الهدف من عقد الجلسة الطارئة يتمثل في تدارس الموقف الخطير المتصاعد في القدس والسعي إلى الاتفاق على خطوات عملية سياسية ودبلوماسية وشعبية تستهدف الدوائر العربية والإسلامية والقارية والدولية التي من شأنها الضغط بقوة على سلطات الاحتلال لوقف ممارساتها الجائرة والمناقضة لكل القوانين والأعراف الإنسانية الدولية”.

وشدد الغانم على أنه “من غير المقبول ونحن ممثلي الشعوب العربية أن نقف مكتوفي الأيدي ودون مبادرة للتحرك باتجاه نصرة أهلنا في فلسطين”.

اترك رد